U3F1ZWV6ZTIwMTg3ODUyMzc2NjIyX0ZyZWUxMjczNjI0Mjk0MDAyOQ==

اخبار برشلونه وكوتينيو

 اخبار برشلونه وكوتينيو 


أسطورة برشلونة كان دائم النظر حوله قبل تلقى الكرة، كان يعرف جيدًا حركة كل لاعب داخل الميدان ليعرف متى يستلم وأين، ومتى يسلم وأين، أما بالنسبة لكوتينيو فهو ليس كذلك على الإطلاق


 وبعيدًا عن القصة المتعلقة بمجهوده، فإنّ كوتينيو لا يمتلك ما يطلبه برشلونة في لاعب الوسط أو حتى صانع الألعاب.


كوتينيو لا يستخدم سوى قدمه، يراوغ بها ويحاول صناعة الفرص، لكنّه يأخذ وقتًا طويلًا قبل اتخاذ القرار والأهم أنّه لا يستخدم عينه ورأسه كما فعل تشافي هيرنانديز.


ومع وجود تكتلات دفاعية كثيرة تواجه برشلونة، فإنّ الفريق لا يمكنه تحمل لاعبًا لا ينظر حوله باستمرار ولا يتخذ قراره قبل استلام الكرة وحلوله الفردية ضعيفة مما جعل مدرب قادش يعترف بأن مواجهة عثمان ديمبيلي أصعب. وبعد تحول الرسم إلى 3-5-2 ونجاح الفريق في مباراة ريال بلد الوليد، أثبت الفريق أنّ وجود كوتينيو مضرًا لبرشلونة ويحد من قدرات ميسي وليس العكس.


الأهم أنّه أثبت أن أسماء مثل بيدري ودي يونج أولى منه في التشكيل الأساسي، ولولا غضب رونالد كومان على ريكي بوتش لكن الأخير يستحق فرصة أكثر من كوتينيو.


برشلونة يستطيع فتح الملعب بجوردي ألبا وسيرجينيو ديست مع ثنائي ارتكاز هما بيانيتش ودي يونج وفي الأمام بيدري صانع اللعب.


بيدري أفضل من فيليبي لأنه أكثر ذكاءً وأفضل في التحرك بأنصاف المساحات والأهم أنّه يعرف متى وأين يستلم ويتسلم الكرة.


كوتينيو هو رمز فشل إدارة برشلونة المستقيلة في سوق الانتقالات، فأغلى صفقة في تاريخ النادي لا يقدم أفضل ما لديه وحتى لو فعل ذلك فهو لا يناسب.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة